صحيفة صدى الاحداث السودانية


مملكة الأفكار
4 يناير 2015 16:49

عبارة وصف بها أحد الكتاب العزلة وراقنى وصفه هذا لأن العزلة فيها عدم اهدار للوقت فيما لا يفيد يقول دزرائيلى (الحياة قصيرة جدا لتكون تافهة) وهذه العزلة تمنع مجالس الخصومات وتتيح للفرد الاستفادة من الوقت المهدر بطرق عديدة لعل أهمها اثراء الجانب الثقافى وطلب العلم سواء علم دنيا أو اخرة والعمل به والاستفادة منه والأهم من ذلك الانغماس فى عمل يعود بالمنفعة أى عمل حلال أيا كان لأن أيامنا تلك قد يصعب أن يجد البعض العمل المناسب بمؤهلاتهم العلمية ....المهم وجود عمل وأجمل ما قرأت فى هذا الصدد ان عمر رضى الله عنه كان دؤوبا فى عمله ليلا ونهارا الا القليل من الوقت فقال له أهله الا تنام ؟ قال : لو نمت فى الليل ضاعت نفسى ولو نمت فى النهار ضاعت رعيتى !!
ولا أعتقد ان شخصا يمكن أن يقوم بدوره فى الحياة كاملا وعلى الوجه المرضى اذا كانت لديه صداقات متعددة ولا شنو؟ ليت الأمهات يدركن المخاطر التى قد تنجم من أصدقاء السوء فيبعدن الأبناء عنهم بل حتى الأصدقاء الصالحين قد يتسببوا فى اهدار وقت يمكن استغلاله فيما يفيد والكثير من الأشياء تغرس منذ الصغر وما أجمل قول الشاعر:
فكن رجلا رجله فى الثرى وهامة همته فى الثريا


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 874



تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى


نهىمحمد الربيع
نهىمحمد الربيع

تقييم
1.27/10 (15 صوت)