صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
الأخبار المحلية
تقرير من منظمة سويسرية يطالب باستبعاد الدبلوماسي السوداني المتحرش من منصب مرموق في الأمم المتحدة
تقرير من منظمة سويسرية يطالب باستبعاد الدبلوماسي السوداني المتحرش من منصب مرموق في الأمم المتحدة
تقرير من منظمة سويسرية يطالب باستبعاد الدبلوماسي السوداني المتحرش من منصب مرموق في الأمم المتحدة

منذ أسبوع 08:40
طالب تقرير من منظمة UN Watch السويسرية، باستبعاد الدبلوماسي حسن إدريس أحمد صالح من منصب نائب رئيس لجنة الأمم المتحدة المشرفة على 4500 منظمة حقوق إنسان غير حكومية.

ورأى التقرير أنه يتوجب على الرئيس أنتونيو غوتيريز استبعاد ممثل الأمم المتحدة الذي أعتقل مكبل اليدين بواسطة الشرطة الأمريكية بعد تحرشه بأمراة في أحد بارات مانهاتن فجر الأحد الماضي.
الدبلوماسي السوداني حسن صالح، الذي تم انتخابه في مايو الماضي نائب الرئيس في أحدى لجان الأمم المتحدة التي تشرف على عمل 4500 منظمة حقوق أنسان، قام بالتحرش بأمرأة تبلغ من العمر 23 عاماً ولمس صدرها ومؤخرتها أثناء الرقص حوالى الثاني وخمسة وعشرين دققة فجراً حسب ما أوردته صحيفة نيويورك بوست
وذكرت المصادر أنه عندما كانت الشرطة تتحرى معه والضحية، حاول نائب الرئيس لجنة الأمم المتحدة الهرب، ولكن تمكنت الشرطة من القبض عليه، ووضعت الأغلال على يديه، ووضعته على سيارة الشرطة. واضطرت الشرطة لاحقاً اطلاق سراحه بعد أن أخرج بطاقة تم التأكد من أنه بموجبها يتمتع بحصانة دبلوماسية.
واعتبر السيد هلال نيور المدير التنفيذي لمنظمة رقابة الأمم المتحدة : أن السماح لرجل أدين بالإعتداء الجنسي على إمرأة، بمواصلة عمله في الإشراف على مئات من مجموعات حقوق الأنسان التي تدافع عن حقوق المرأة، يلقى بظلاله على سمعة الأمم المتحدة بكاملها، ويشبه الأمر أن توكل حراسة الدجاح لثعلب

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 180


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)