صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
مقالات وأراء وتحليلات
بعد رفع العقوبات ، عبدالله البشير ( شركة هاي برجر ) يفوز بتوكيل مجموعة ماكدونالد الامريكية .
بعد رفع العقوبات ، عبدالله البشير ( شركة هاي برجر ) يفوز بتوكيل مجموعة ماكدونالد الامريكية .

12 أكتوبر 2017 18:11
ثروت قاسم

Tharwat20042004@gmail.com



الخلفيات والتداعيات والمآلات .



نواصل في هذه الحلقة الثانية من المقالة ، وفي النقاط ادناه ، إستعراض بعض البعض من خلفيات وتداعيات ومآلات قرار إدارة ترامب رفع العقوبات عن السودان ، بصورة نهائية في يوم الخميس 12 اكتوبر 2017 ؛ ونتمنى ان يُرجع نظام الانقاذ الاسانسير لإدارة ترامب ويرفع عقوباته عن الشعب السوداني التي بدأت في يونيو 1989 ، ولا تزال مستمرة ، وبوتيرة أعلى ... رفع مقابل رفع والبادي أرحم :





اولاً :



+ كيف يعيد التاريخ نفسه ؟



في يوم قال ماركس :



الـتـاريـخ يـعـيـد نـفـسـه مـرتـيـن :



فـي الـمـرة الأولـى كـمـأسـاة وفـي الـثـانـيـة كـمـهـزلـة ...



دعنا نرى كيف أعاد التاريخ نفسه خلال العقود الاربعة المنصرمة ومنذ عام 1978 ؟



واحد :



+ خلال الحرب الباردة ، استولد المجتمع الدولي ( الولايات المتحدة ) بتمويل خليجي سخي حركة طالبان وحركة الافغان العرب وحركة القاعدة لتحارب السوفيت في افغانستان ، الذين كانوا يدعمون النظام الشيوعي في افغانستان . إستمر دعم الولايات المتحدة لهذه الحركات الثلاثة من عام 1978 وحتى سقوط جمهورية افغانستان الديمقراطية الشيوعية في عام 1992 .



بعدها فكت الولايات المتحدة هذه الحركات عكس الهواء ، فرجع الشيخ اسامة بن لادن إلى الخرطوم راعية المؤتمر الشعبي العربي الاسلامي ، وبدأت مشاكل الخرطوم مع واشنطون والمجتمع الدولي .



اتنين :



+ بعد سقوط حائط برلين في عام 1989 ، وتفتيت الاتحاد السوفيتي ، ركز المجتمع الدولي ( الولايات المتحدة ) على نشر الديمقراطية والحريات وحقوق الانسان في الدول الشمولية .



تلاتة :



+ بعد غزوة ناين الفن في عام 2001 ، غيرت الولايات المتحدة من موقفها ، وصارت تدعم النظم الشمولية التي تساعدها في محاربة القاعدة ، وطالبان ، والأرهاب الاسلامي الراديكالي .



اربعة :



+ في ابريل 2005 كشفت في كلمة لها في جامعة القاهرة وزيرة الخارجية الأميركية ، كونداليزا رايس ، نية ادارة بوش الابن نشر الديمقراطية في العالم العربي ، والبدأ بتشكيل مايُعرف ب "الشرق الأوسط الجديد " , وذلك عبر نشر " الفوضى الخلاقة "



Creative Chaos



في الشرق الأوسط عبر الإدارة الأميركية.



خمسة :



+ في يوم الجمعة 17 ديسمبر 2010، قام طارق الطيب محمد البوعزيزي بإضرام النار في نفسه ، أمام مقر ولاية سيدي بوزيد



، مفجراً ثورات الربيع العربي .



ستة :



+ نجحت الثورة المضادة في إنهاء عصر الجماهير وفي وأد مشروع الربيع العربي في دول الربيع العربي ، وفي إقصاء الجماهير لتسود النظم الشمولية .



سبعة :



+ في عام 2017 ، ركز ترامب على حلب الابقار الخليجية ، وضمان امن وسلامة اسرائيل ، بشيطنة ايران وحزب الله ، لتزيد الدول الخليجية من مشتريات السلاح الامريكي . تهديدات ترامب لحزب الله وايران حقيقية ، ولكن تهديداته لكوريا الشمالية وفنزويلا لفظية ، لأنهما لا تهددان امن وسلامة اسرائيل .



تمانية :



+ في يوم الخميس 12 اكتوبر 2017 ، قررت إدارة ترامب رفع العقوبات ، وأغلبها معنوية وليست عملية ، عن نظام الإنقاذ بصفة نهائية ، لمقاطعته ايران ؛ وموافقته على تسمية حزب الله حركة ارهابية ، ومشاركته في القبض على اللبنانيين فؤاد شكر وطلال حمية ، وهما من كبار مسؤولي حزب الله ؛ ومشاركته في حرب اليمن ؛ ووقف دعمه لحماس ؛ وإنبراشته امام إدارة ترامب بتسليمها كل أرقام الحسابات البنكية بين نظام الانقاذ وكوريا الشمالية .



تسعة :



ولكن والأهم ... احتفظت ادارة ترامب بالعصا الغليظة خلف ظهرها لإبتزاز الرئيس البشير ، بالابقاء على نظام الانقاذ في القائمة السوداء الارهابية الامريكية ، وعلى الإبقاء على قانون سلام دارفور سارياً .



ثانياً :



+ قانون سلام دارفور ؟



في يوم الاثنين 21 اكتوبر 2002 ، وقع الرئيس بوش الابن على قانون سلام دارفور ، الذي اجازه الكونغرس بمجلسيه في نفس شهر اكتوبر 2002 ، وصار القانون نافذاً في يوم توقيع بوش الابن عليه ، ولا يزال هذا القانون نافذاً حتى يوم الدين هذا .



ينص هذا القانون على عدة إجراءات عقابية ضد نظام الانقاذ ، نذكر منها ادناه اربعة :



واحد :



توسيع اساليب الضغط الاقتصادية والدبلوماسية من كل العالم على حكومة السودان للدخول بعزيمة صادقة في عملية السلام.



اتنين :



سيقوم الرئيس بوش عبر وزير الخزانة بتوجيه المديرين التنفيذيين الأميركيين في أي مؤسسة دولية مالية بالاستمرار في التصويت ضد، وممارسة المعارضة النشطة لقيام تلك المؤسسات بمنح أي قروض او ائتمان او ضمان لصالح حكومة السودان.



تلاتة :



سينظر الرئيس في خفض او تعليق العلاقات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة وحكومة السودان.



اربعة :



سيسعي الرئيس بوش لاستصدار قرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بفرض حظر السلاح.

نكرر بان هذا القانون لا يزال سارياً ، ولم يتم رفعه مع العقوبات الاقتصادية يوم الخميس 12

اكتوبر 2017 .



ثالثاً :



+ تهديدات القائم بالاعمال الامريكي ؟





+ في يوم الاثنين 9 اكتوبر 2017 ، عقد القائم بالأعمال الأمريكي استيفن كوتسيس مؤتمراً صحفياً حول رفع العقوبات الامريكية ، أكد فيه الإجراءات التالية :



واحد :



سوف يستمر تجميد الأرصدة السودانية المجمدة في البنوك الامريكية لما بعد رفع اسم السودان من القائمة الارهابية الامريكية .



اتنين :



حكم القضاء الامريكي واجب التنفيذ من قبل نظام الانقاذ ، بخصوص تعويض أسر ضحايا العمليات الإرهابية المتهم نظام الانقاذ بالتورط فيها ، ومنها تدمير المدمرة كول في عدن ، وتدمير السفارة الامريكية في نيروبي ودار السلام ، وقانون جاستا الامريكي بخصوص غزوة ناين الفن .



تبلغ هذه التعويضات مئات المليارات من الدولارات خصوصاً في إطار قانون جاستا .



تلاتة :



يحتاج دخول الاستثمارات الامريكية إلي السودان لمتطلبات اخرى لا علاقة لها بقرار رفع العقوبات . هذه المتطلبات الاخرى تشمل تقييم الوضع الأمني والاقتصادي، من بين متطلبات اخرى .



اربعة :



سوف يستمر وضع نظام الانقاذ في قائمة الدول المتقاعسة في محاربة الاتجار بالبشر.



في هذا السياق ، إتهم القائم بالأعمال الامريكي نظام الإنقاذ بتعذيب ضحايا الاتجار بالبشر بعد تخليصهم من أيدي عصابات الاتجار ، الأمر الذي يؤكد جريمة نظام الإنقاذ في الإتجار بالبشر .



خمسة :



تم تمديد ولاية الخبير المستقل لحقوق الإنسان في السودان ، تحت البند العاشر ، واتهم القائم بالاعمال نظام الانقاذ بأنه لا يملك الإرادة السياسية لإنفاذ المطلوب منه في إحترام حقوق الإنسان .



ستة :



رفع العقوبات يحاكي فتح السوبر ماركت الامريكي للزبون السوداني ، ولكن هل يملك الزبون السوداني على المال اللازم لشراء المنتوجات الامريكية الغالية الثمن مقارنة بالصينية والتايونية ؟



سبعة :



وأخيراً والأهم ، هدد القائم بالاعمال نظام الانقاذ بانه في حالة تقاعسه عن إنفاذ ما يليه من واجبات ، فإن الإدارة الأمريكية تملك آليات اقتصادية وسياسية للضغط عليه ، ومنها أمر قبض محكمة الجنايات الدولية .



كما ترى ، يا حبيب ، فإن رفع العقوبات إشاعة ، وفجر كاذب ، وسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماءً .



رابعاً :



+ مجموعة ماكدونالد ؟



تُعتبر مجموعة ماكدونالد من اكبر شبكات مطاعم الاكل السريع ( الهامبيرجر ) في العالم ، إذ تخدم اكثر من 69 مليون زبون كل يوم في اكثر من 100 دولة ، من خلال اكثر من 37 الف مطعم ، وبدخل سنوي يفوق 25 مليار دولار .



سوف تنتقل رئاسة المجموعة من اوك برووك



Oak Brook, Illinois, United States



الى شيكاغو في بداية عام 2018 .





ليس لهذه المجموعة الامريكية توكيل في السودان ، بسبب العقوبات الامريكية .



فازت شركة هاي برجر المملوكة لسعادة اللواء معاش عبدالله حسن احمد البشير وشقيقه سعادة الاستاذ علي حسن احمد البشير بتوكيل مجموعة ماكدونالد الامريكية في السودان .



يملك سعادة اللواء معاش عبدالله حسن احمد البشير وشقيقه سعادة الاستاذ علي حسن احمد البشير مجموعة من الشركات في عدة مجالات ، نذكر منها ، مثالاً وليس حصراً ، الشركات التالية :



+ هاي برجر



+ ﻫﺎﻯ ﺗﻚ ﻟﻠﺒﺘﺮﻭﻝ



+ ﻫﺎﻯ ﺗﻚ ﻛﻴﻤﻴﻜﺎﻝ



+ ﻫﺎﻯ ﺗﻚ ﻟﻠﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﻬﻨﺪﺳﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﻘﺪﻣﺔ



+ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﺍﻟﺘﻘﻨﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﻄﻮﺭﺓ ( ﻫﺎﻱ ﺗﻚ ﻗﺮﻭﺏ)



+ ﻫﺎﻱ ﻛﻮﻡ



+ ﻫﺎﻯ ﻛﻮﻧﺴﻮﻟﺖ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻟﻠﺴﻜﻚ ﺍﻟﺤﺪﻳﺪﻳﺔ ﺍﻟﺤﺪﻳﺜﺔ



+ ﻫﺎﻯ ﻛﻮﻡ ( ﺷﺮﻛﺔ ﺍﺗﺼﺎﻻﺕ)



+ ﺑﺸﺎﻳﺮ ﻓﻴﻤﺎ ﺑﻌﺪ ﺍﺭﻳﺒﺎ ﺛﻢ م . ت . ن



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﻔﺎﺭﻛﻴﻢ ﻟﻠﺼﻨﺎﻋﺎﺕ ﺍﻟﺪﻭﺍﺋﻴﺔ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺘﻌﺪﻳﻦ ﺍﻟﻤﺘﻘﺪﻡ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﺓ ﻭﺍﻟﻜﻴﻤﺎﻭﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻘﺪﻣﺔ



+ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺟﻴﺎﺩ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ـ ﻭﻻﻳﺔ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺟﻴﺎﺩ ﻹﻧﺘﺎﺝ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﺮﻛﺒﺎﺕ ﺍﻟﺜﻘﻴﻠﺔ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺟﻴﺎﺩ ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﻴﺔ ـ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ ﻋﻤﺎﺭﺓ ﺑﺸﻴﺮ ﻣﺤﻤﺪ ﺳﻌﻴﺪ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺑﺘﺮﻭﻫﻠﺐ ﻟﻠﻨﻔﻂ ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺭﺍﻡ ﻟﻠﻄﺎﻗﺔ المحدودة ﺍﻟﺮﻳﺎﺽ ﺷﺎﺭﻉ ﺍﻟﻤﺸﺘﻞ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ ﻭﺍﻟﻜﻴﻤﻴﺎﺋﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﻘﺪﻣﺔ ﺍﻟﻤﺤﺪﻭﺩﺓ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﺗﻜﻮﻛﻮ ﻟﺼﻨﺎﻋﺔ ﺍﻟﺠﻮﺍﻻﺕ ﺍﻟﺒﻼﺳﺘﻴﻜﻴﺔ



+ ﻣﺼﻨﻊ ﺍﺑﻦ ﺣﻴﺎﻥ ﻟﻠﺼﻮﺩﺍ ﺍﻟﻜﺎﻭﻳﺔ



+ ﺃﺗﻜﻮﻛﻮ ﻟﺼﻨﺎﻋﺔ ﺍﻷﺳﻤﻨﺖ



+ ﺷﺮﻛﺔ ﺃﺗﻜﻮﻛﻮ ﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻜﺔ ﺣﺪﻳﺪ



+ ﺍﺳﻬﻢ ﺑﻜﻨﺎﺭ ﺗﻞ.



في يوم الجمعة 6 اكتوبر 2017 ، وبعد اعلان ادارة ترامب رفع العقوبات الامريكية نهائياً عن السودان ، أعطت مجموعة ماكدونالد توكيلها في السودان لشركة هاي برجر المملوكة لسعادة اللواء معاش عبدالله البشير .



بحسب صحيفة فيديت المحلية



The Vidette



مازح مدير مجموعة ماكدونالد البريطاني ستيف ايستربرووك



Steve Easterbrook



محامي سعادة اللواء عبدالله البشير الامريكي ، قائلاً :



هل لا يزال الرئيس البشير يضع امريكا تحت جزمته ، ويردد أمريكا دنا عذابها ؟



يمكن للمواطن السوداني المقتدر اكل هامبرجر ماكدونالد الاصلي في مطاعم ماكدونالد في شارع المطار وشارع النيل بعد يوم الخميس 12 اكتوبر 2017 .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 258


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)