صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
بيانات ومنشورات صحفية
بيان سياسي من أحزاب نداء السودان بالداخل
بيان سياسي من أحزاب نداء السودان بالداخل
بيان سياسي من أحزاب نداء السودان بالداخل

16 أكتوبر 2017 18:38
*أحزاب نداء السودان بالداخل*
*بيان سياسي*

إنعقد إجتماع رؤساء كتلة أحزاب نداء السودان بالداخل مساء السبت الموافق الرابع عشر من أكتوبر 2017 وسط تطورات سياسية مهمة تمر بها البلاد، حيث ناقش المجتمعون عدداً من قضايا الساحة السياسية وقضايا ترتيب البيت الداخلي في كتلة أحزاب النداء وفي تحالف قوى نداء السودان، وسط جو إيجابي مفعم بالرغبة والإرادة في تجاوز عقبات الراهن وفتح كوة تتسلل منها أشعة فجر السلام والحرية والعدالة لكافة أبناء وبنات الوطن. هذا وخلص الإجتماع بعد مناقشات مستفيضة إلى الآتي:

1- أجمع رؤساء كتلة أحزاب نداء السودان بالداخل على أن إستحكام الأزمة الداخلية وانسداد الأفق أمام نظام المؤتمر الوطني وتصاعد الحروب الأهلية وفواجعها من قتل وتشريد ونزوح ولجوء، واستفحال الضائقة المعيشية واعبائها التي أرهقت كاهل أبناء وبنات الوطن تتطلب منا جميعاً الإرتفاع لمستوى التحدي المطروح ومواجهته بتصعيد المقاومة وتنويع أدواتها وتكاملها مع بعضها البعض وصولاً لإنتفاضة شعبية تطيح بنظام الفساد والإستبداد وتضع البلاد على جادة طريق السلم الإجتماعي والتحول الديمقراطي والتنمية المستدامة.

2- أرسل قادة الكتلة تهانيهم للقائد عبد العزيز آدم الحلو على إنتخابه رئيساً للحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال من قبل المؤتمر الإستثنائي للحركة الشعبية الذي انعقد بالأراضي المحررة بكاودا بجبال النوبة خلال الشهر الجاري، مؤكدين على مد الأيادي والجسور للحركة الشعبية/قيادة الحلو للعمل سوياً من أجل الأهداف التي تجمعنا بها، ومن أجل تقوية وتنشيط تحالف قوى نداء السودان الذي سيمهد الطريق للإنتقال ويوحد البلاد على مشروع متوافق عليه ينهي دولة الإقصاء والتمييز ولبناء دولة المواطنة على قواعد الديموقراطية وإحترام التعدد والتنوع والعدالة والمساواة وحكم القانون، وإنهاء مشروع التفتيت والتقسيم الذي يغذيه نظام المؤتمر الوطني العنصري البغيض.

3- هنأ قادة الكتلة الجبهة الثورية السودانية على إنعقاد مؤتمرها العام بالعاصمة الفرنسية باريس في الفترة من 12 -14 أكتوبر الجاري والذي كان كرنفالاً للديمقراطية والتداول السلمي لمقاعد القيادة. وأرسل قادة الكتلة التهاني للقائد مني أركو مناوي رئيس حركةجيش تحرير السودان الذي خلف الدكتور جبريل إبراهيم قائد حركة العدل والمساواة، وأعلنت الكتلة كامل استعدادها لتطوير العلاقة الإستراتيجية التي تربطها بالجبهة الثورية السودانية وانفتاحها على تعظيم المشتركات معها ولعب دور فعال سوياً في تنشيط تحالف قوى نداء السودان وتعزيز دوره الوطني الرائد في هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها البلاد.

4- دعا رؤساء الكتلة كافة مكونات نداء السودان لإكمال الترتيبات اللازمة لإنعقاد إجتماع عاجل من أجل إستئناف العمل في كافة الملفات العالقة التي يضطلع بها التحالف، ومن أجل مراجعة وتقويم مسيرة الثلاثة سنوات الماضية بكل ما حملت من تحديات، ولكي يخضع قادة التحالف معطيات الراهن لقراءة عميقة وشفافة تعين على رسم طريق مشترك يعبر ببلادنا من وهدتها وأزمتها المستفحلة التي تطبق بخناقها الآن.

5- أدانت الكتلة هجمة النظام الوحشية على الحريات العامة والحقوق الأساسية وعلى رأسها المحاكمات السياسية الجائرة كمحاكمة عاصم عمر الذي أدين زوراً وبهتاناً في قضية سياسية بامتياز،و الإعتقالات التعسفية التي طالت العديد من معارضي النظام وعلى رأسهم عضو حزب المؤتمر السوداني بالمملكة المتحدة وايرلندا نبيل النويري وطلاب الجبهة الشعبية المتحدة (UPF) والعديد مِنْ مَنْ تضيق بهم زنازين جهاز أمن النظام. كما أعرب الإجتماع عن استنكاره البالغ للتعدي على حرية السفر والتنقل التي طالت قادة تحالف نداء السودان يحي الحسين - رئيس حزب البعث السوداني ومريم الصادق المهدي – نائبة رئيس حزب الأمة القومي مؤكدين أن عسف السلطات هذا هو مؤشر على رعبها وضعفها الشيء الذي تعمل على إخفائه بالإستخدام المفرط للقوة غير القانونية في مواجهة معارضيها. كما أدان الإجتماع الهجمة على حرية الصحافة والتي تصاعدت مؤخراً كما في حادثة مصادرة عدد صحيفة الجريدة يوم السبت 14 أكتوبر دون أسباب أو مسوغات قانونية. هذا ودعا الإجتماع لمناهضة هذه الهجمة على الحقوق الأساسية عبر جبهة واسعة تضم كافة المهتمين والحادبين على الأمر من أجل إيقافها والتصدي لمرتكبيها.

‏‎6- اطلع رؤساء الكتلة على تفاصيل الاجتماع الذي عُقِد بين ممثلين للكتلة وقوى الاجماع الوطني، وأمّنوا على مواصلة الحوار مع قوى الاجماع الوطني والعمل الجماهيري المشترك معها في القضايا اليومية بما يصب في اتجاه وحدة المعارضة، مؤكدين أن تباين الأدوات والرؤى يجب ألَّا يعوق تكامل جهود قوى المعارضة لإنجاز الهدف النهائي المتفق عليه بين الجميع.

7- ناقش الإجتماع توسيع قاعدة كتلة أحزاب نداء السودان بالداخل وتواصلها مع مكونات البلاد السياسية المختلفة التي تشاركها الرؤى والأهداف، وفي هذا الصدد قرر الإجتماع قبول الطلب المقدم من حزب التواصل "برئاسة السيد/ إدريس شيذلي" للإنضمام لكتلة أحزاب النداء بالداخل، وكلفت لجنة للإتصال به لبحث سبل إنخراطه في عمل الكتلة.

8- هنأ المجتمعون أسرة تحرير وإدارة صحيفة (أخبار الوطن) الصادرة عن أمانة الإعلام بحزب المؤتمر السودني، وأكدوا ثقتهم في أنها ستكون إضافة نوعية لمسيرة الوعي و التنوير والإعلام الحر الذي يخاطب قضايا الواقع ويخدم قضية التغيير في البلاد.

كتلة أحزاب نداء السودان بالداخل

16 أكتوبر 2017

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 158


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
1.00/10 (1 صوت)