صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
الأخبار الإقتصادية
مسح ميداني: توقف ثلث المصانع بالسودان بسبب الضرائب
مسح ميداني: توقف ثلث المصانع بالسودان بسبب الضرائب
مسح ميداني: توقف ثلث المصانع بالسودان بسبب الضرائب

منذ 2 أسبوع 10:01
كشفت نتائج مسح ميداني بالسودان عن توقف أكثر من 10125 مصنعاً من جملة 3 ألاف ومئتان، لأسباب متعددة بينها الجبايات والرسوم والضرائب.

وطبقاً لوكالة السودان للأنباء فإن فريق من الخبراء الصناعيين أجرى مسحاً ميدانياً للولايات المختلفة للوقوف على أسباب توقف المصانع حيث اتضح أن ثلث المصانع بولاية الخرطوم متوقف وأغلبها يعمل في قطاع الصناعات الغذائية.

وقال مدير بيت الخبرة الاستشاري بمركز البحوث والاستشارات الصناعية، البدري الطيب الظاهر، إن نتائج المسح الميداني التي قام بها فريق من الخبراء للولايات المختلفة بينت ان الثقل الصناعي يرتكز في ولاية الخرطوم، مضيفاً "تبين ان هنالك أكثر من ألف و125 مصنعاً متوقفاً من جملة 3 ألاف و200 مصنع".

وأوضح أن أسباب توقف المصانع بالولايات المختلفة يتمثل في التمويل والتقادم التقني للأليات والمعدات المستخدمة في الإنتاج، اضافة الى الشكاوى من الجبايات والرسوم والضرائب مما زاد تكاليف الانتاج وأدى لتوقف الكثير من المصانع.

وأضاف "الصناعات الغذائية الحبوب الزيتية ومدخلات الانتاج كان يتم شراؤها في الموسم، لكن دخلت مضاربات بنوك تمول التجار ليشتروا الحبوب ويقوموا بتخزينها".

واشار إلى قرار بنك السودان بعدم تمويل الشراء التجاري للحبوب، مردفاً "يرى اصحاب المصانع ان شروط المحفظة قاسية ولا يستطيعوا بعد ارتفاع الأسعار ان ينافسوا المستورد لذلك توقفت معظم مصانع الزيوت".

وأكد أن تشغيل الطاقات يأتي ضمن أهداف المشروع الوطني للتطوير الصناعي المستمر ولإحداث نهضة صناعية بمحاور مختلفة، مضيفاً "أغلب المصانع ملك لأفراد ولكنها تعتبر طاقات قومية اهتم بها المشروع لإعادة تشغيلها بالطريقة المثلى".

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 140


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)