صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
الاخبار الاقليمية والدولية
طائرات مجهولة تشن غارات على مواقع لمسلحين متشددين في درنة شرق ليبيا
طائرات مجهولة تشن غارات على مواقع لمسلحين متشددين في درنة شرق ليبيا

منذ 3 أسبوع 10:44
صدى الاحداث - (شينخوا) : شنت طائرات حربية مجهولة مساء اليوم (الإثنين) أربع غارات على مواقع لمجلس شورى مجاهدي درنة، وهو تحالف لمجموعات مسلحة متشددة، في مدينة درنة شرق ليبيا، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، حسب ما أفاد مصدر محلي مسؤول.
وقال مصدر مسؤول بالمجلس المحلي لمدينة درنة لوكالة أنباء ((شينخوا)) "إن طائرات استطلاع قامت بتحليق مكثف في تمام الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي لقرابة نصف ساعة، قبل أن يتم سماع دوي أربع غارات جوية".
وتابع "أن الغارات استهدفت مقارا عسكرية لمجلس شورى مجاهدي درنة في منطقتي الفتائح الجبلية والظهر الأحمر، وأدت إلى مقتل وجرح العشرات".
وأضاف "أن الغارات تسببت أيضا في مقتل وإصابة عدد من المدنيين بسبب قرب هذه المواقع من الأحياء السكنية"، دون أن يحدد حصيلة للضحايا، مشيرا في الوقت نفسه إلى "أن حصيلة الخسائر الأكبر تكبدتها قوات مجلس شورى مجاهدي درنة".
ولم يتسن للمصدر تحديد ما إذا كانت الطائرات التي شنت الغارات ليبية أم أجنبية، وقال في هذا الصدد إنه "لا يمكن تحديد هوية الطائرات، خاصة أنها نفذت غاراتها ليلا"، لكنه لفت إلى أن الضربات "كانت مركزة في معظمها واستهدفت مواقع عسكرية".
وتفرض قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر منذ منتصف العام 2015، حصار بريا وبحريا على مدينة درنة، ولا تسمح للسكان بالدخول والخروج منها، باستثناء الحالات الإنسانية.
وتعد مدينة درنة الساحلية الواقعة على بعد (250 كلم) شمال غرب بنغازي، المدينة الوحيدة الواقعة خارج سيطرة قوات حفتر في شرق البلاد.
وتطالب قوات حفتر بخروج مجلس شورى مجاهدي درنة من المدينة وتسليم سلاحه، حيث تعتبر عناصره موالين لتنظيم القاعدة، بدوره يرفض المجلس الاعتراف بالجيش الليبي الذي يقوده حفتر.
وتشكل "مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها" في نهاية العام 2014 من تحالف مجموعات مسلحة متشددة، بينها جماعة أنصار الشريعة التابعة لتنظيم القاعدة.
ولم يصدر على الفور بيان من الجيش الليبي، الذي يقوده المشير حفتر، بشأن الغارات، والذي عادة ما ينفذ بعضها.
وأعلن سلاح الجو في الجيش الليبي الذي يقوده المشير حفتر، أنه شارك في مايو في ضربات جوية مصرية مركزة ضد "مناطق تمركز وتدريب العناصر الإرهابية" بالأراضي الليبية.
وقالت وسائل إعلام رسمية مصرية حينها إن "القوات الجوية المصرية دمرت بشكل كامل المركز الرئيسي لمركز شورى مجاهدي درنة في ليبيا"، ردا على هجوم على حافلة كانت تقل أقباطا في طريقهم إلى أحد الأديرة في المنيا جنوب مصر، أوقع 29 قتيلا.
وفي فبراير 2015، أعلنت مصر عن توجيه ضربات جوية ضد أهداف تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا ردا على ذبح التنظيم 21 قبطيا مصريا في ليبيا.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 153


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)