صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
الاخبار الاقليمية والدولية
البرلمان العربي يمنح برلمان جمهورية تشاد صفة العضو المراقب، ويدعو جامعة الدول العربية لمنح جمهورية تشاد صفة العضو المراقب بالجامعة العربية
البرلمان العربي يمنح برلمان جمهورية تشاد صفة العضو المراقب، ويدعو جامعة الدول العربية لمنح جمهورية تشاد صفة العضو المراقب بالجامعة العربية
البرلمان العربي يمنح برلمان جمهورية تشاد صفة العضو المراقب، ويدعو جامعة الدول العربية لمنح جمهورية تشاد صفة العضو المراقب بالجامعة العربية

منذ 2 أسبوع 10:10
شؤون الإعلام بالبرلمان العربي:قرر البرلمان العربي في جلسته التي عُقدت بالقاهرة يوم الخميس 10 ربيع الثاني 1439هجري الموافق 28 ديسمبر 2017م برئاسة الدكتور مشعل السلمي رئيس البرلمان العربي، منح الجمعية الوطنية لجمهورية تشاد صفة "عضو مراقب" في البرلمان العربي، تقديراً من البرلمان العربي لجمهورية تشاد ودورها الإيجابي كإحدى أهم دول الجوار الجغرافي للوطن العربي، وتمتيناً للعلاقات التاريخية والثقافية المشتركة بين جمهورية تشاد والدول العربية، حيث يتحدث حوالي نصف سكان جمهورية تشاد اللغة العربية التي تُدرس بالمدارس التشادية، كما قرر البرلمان العربي رفع توصية إلى جامعة الدول العربية تكون بموجبها جمهورية تشاد عضواً مراقباً لدى جامعة الدول العربية.

وسبق أن أوفد رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي مبعوثاً خاصاً عنه لزيارة برلمان جمهورية تشاد وتسليم رسالة لمعالي السيد هارون كابادي رئيس الجمعية الوطنية التشادية، وذلك لتنفيذ خطة البرلمان العربي لدعم القضية الفلسطينية والتصدي لِتغلغل القوة القائمة بالاحتلال (إسرائيل) في القارة الإفريقية، وبحث سبل التعاون وتمتين العلاقة بين البرلمان العربي والبرلمان التشادي.

تأتي مبادرة البرلمان العربي بمنح برلمان جمهورية تشاد صفة "عضو مراقب" في البرلمان العربي استناداً لنظامه الأساسي ونظامه الداخلي بشأن التعاون البرلماني الإقليمي والدولي بما يخدم مصالح الأمة العربية، ويصون السلم والأمن الدوليين، كما تأتي تنفيذاً لاختصاص البرلمان العربي في تقوية وتحصين الأمن القومي العربي وفق أحد أهم أدواته وهو بناء علاقات قوية ومتينة وراسخة مع دول الجوار العربي التي تدعم قضايا الأمة العربية ولا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول والمجتمعات العربية، والاتفاق على دعم القضايا المشتركة وصون اللغة العربية والثقافة العربية في تلك المجتمعات.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 262


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى


اعلانك هنا يعني الانتشار

تقييم
8.00/10 (1 صوت)