صحيفة صدى الاحداث السودانية


الأخبار
شئون ثقافية
وزير السياحة السوداني :سلنجأ إلى القانون والتحكيم الدولي لاسترداد آثارنا "المسروقة"
وزير السياحة السوداني :سلنجأ إلى القانون والتحكيم الدولي لاسترداد آثارنا "المسروقة"
وزير السياحة السوداني :سلنجأ  إلى القانون والتحكيم الدولي لاسترداد آثارنا

25 مايو 2017 11:08
أعلن وزير السياحة والآثار والحياة البرية السوداني، محمد أبو زيد مصطفى، مساء يوم الأربعاء، أن الخرطوم تعتزم اللجوء إلى القانون والتحكيم الدولي لاسترداد "آثارها المسروقة".
وخلال الجلسة الختامية للمؤتمر التأسيسي للاتحاد العربي للإعلام السياحي، في الخرطوم، قال الوزير السوداني إن "الحكومة ستعمل على استرداد الآثار السودانية المسروقة، وذلك باستخدام القانون والتحكيم الدولي"، بحسب الوكالة السودانية الرسمية للأنباء.
ومضى قائلا إن "الحكومة ستلجأ إلى الدبلوماسية أولاً مع الدول والجهات (لم يسمها) التي عرضت المقتنيات الأثرية السودانية دون استئذان، وفي حالة الفشل سنحتكم إلى القانون".

وللمرة الأولى، أعلنت شرطة السياحة والآثار السودانية، منتصف مايو/أيار الجاري، عن تسجيلها 94 بلاغ سرقة آثار سودانية من مناطق مختلفة في البلاد، خلال العامين الماضي والحالي.

وقالت الحكومة السودانية إنه "تم استرداد بعض من الآثار المسروقة، فيما ثبت أن قطعاً أخرى عرضت في متاحف عالمية"، دون أن تحدد عدد أو نوع الآثار أو الجهات العارضة.

وفي شأن متصل، اعتبر وزير السياحة والآثار السوداني أن "هدوء الأوضاع الأمنية في البلاد سيُشكل ميزة إضافية لجذب السائحين".

ومنذ عام 2014، بدأت أعداد السائحين في السودان تشهد ارتفاعاً، ووصلت في 2015 إلى 741 ألف سائح، فيما بلغت في 2016 قرابة المليون سائح، وفق إحصائيات حكومية.

وتتوقع وزارة السياحة السودانية أن يتضاعف العدد إلى 2 مليون سائح خلال العام الجاري، بعد توقيع الحكومة السودانية ونظيرتها الصينية اتفاقات عدة، في نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، بينها اتفاق لتسهيل دخول مليون سائح صيني إلى السودان في الأشهر المقبلة.

ويستهدف السودان، في خطة خمسية معلنة تنتهي عام 2020، زيادة أعداد السائحين إلى خمسة ملايين

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 228


تعليقات الفيس بوك

خدمات المحتوى



تقييم
1.00/10 (1 صوت)